Audio clip: Adobe Flash Player (version 9 or above) is required to play this audio clip. Download the latest version here. You also need to have JavaScript enabled in your browser.

هذه هي صورة فيشنو يستعلي البحر السببي وتطفو  البيض الكوني على مياهه:


1- الصورة الاصلية لشخصية الله العظيم المعبود في منطقة البحر المتوسط كانت رادْها-كْرِشْنَ و بَلَرامَ وكان مركز التربية القديم في جزيرة رودوس اليونانية.

– الرموز الدينية الرسمية بما فيها الاختام الرسمية لممالك اسرائيل ويهودا كان رموز فايشنفية ومتصلة اتصالا مباشراً بدين اخناتون والتقاليد الـڤايشْنَڤَية في الهند.

المدن الهيليوبولية كانت دوماً يسودها رب هيليوس (هَري). كان يعبد مع العزة أو شَكْتي. يستدل على ذلك ان الصورة الاصلية لهليوس (هَري) كانت تعبد على جزيرة رودروس بصفة كوروس. صورة العزة كانت رودا.

كانت الشعوب الميتانية في سوربا تتكلم السنسكريتية وتكتبها وتعبد إلهة ڤِدية مثل ميتر و ڤَرونَ و إنْدْرَ و نستْيا (اشفين) واستعملوا الارقام السنسكريتية. 2- اليهود والمصريين والاوروبيين عبدوا الرب كْرِشْنَ في صور كثيرة معروفة حتى اليوم. صور مثل متْسْيا و كورمَ و نْرِسيمْهَى دِڤَ و كالكي. كان هذا التقليد هليوبولتي لأنهم عبدوا هليوس (اليونانية لكلمة هَري). 3 مئات اسماء الالهة اليهودية والمصرية واليونانية الرومانية تدل بوضوح على اسماء كْرِشْنَ أو ڤيشْنو. 5-الدين المصري القديم ابتدأ بصورة نهرين (نارايانَ) يستعلي المياه الاولية. زهرة لوتس تنمو من سرته ويظهر عليها بْرَهْما ذو الاذرع الاربعة والرؤوس الاربعة الذي تكلم الخلق. 6-الـڤايشْنَڤَية القديمة في الشرق الاوسط تفهم فقط عند مقارنتها بالاسفار الـڤايشْنَڤَية ولا سيما بْهچَڤَدْ چيۤتا و شْريۤمَدْ بْهاچَڤَتَمْ حيث يكشف الهيكل الكوني (ڤيراط روۤپ). للمثال، كشف كْرِشْنَ في نصوص “أنا” في بْهچَڤَدْ چيۤتا يوازي هْرْ-هِري مصر القديمة. لذلك، الدين المصري يعتبر هْرْ-هِري اصل الارباب. لهذا السبب، استعملوا اسم هر-هِري أو أسو (ڤَسو) مع الارباب بمثابة وجوه هِري. لذلك، كان رب الثروة يدعى كِپِى-هِري لأن كْرِشْنَ يقول في بْهچَڤَدْ چيۤتا “أنا كوپِرَ”. 8- حتى العلماء اليوم يقبلون أن كوروس كان اصل جميع الالهة اليونانية. هو يوصف بالجمال الفتي يرعى ابقاره البيضاء المقدسة مع اخوه الاكبر وخلانه. يعزف على الناي ويقود الشباب في الرقص فيما يقرعون الصناج. يرقص مع رودا وامتداداتها في رقصة دائرية تدعى رقصة الكوروس. وبصفة رب الرقص يدعى كورويوغيوس التي اشتقت منها كلمة الكورييوغرافر. ريشة الطاووس كانت أهم رمز لكل من هليوس وكوروس. كانت عبادة هليوس (هَري) بصفة رب القلب والحب في مجمل المنطقة. لهذا السبب هو رب جميع الاحياء والثقافات والتقاليد.