Audio clip: Adobe Flash Player (version 9 or above) is required to play this audio clip. Download the latest version here. You also need to have JavaScript enabled in your browser.

تعلمنا الحكمة الفيدية ان جسم الانسان كسائر الاجسام الطبيعية هو مجرد آلة مركبة من العناصر الأربعة والعشرين وحالما يفارقه الوعي (الذات الفردية الواعية ) تنعدم قيمته وخير وسيلة للتخلص منه هو الاحراق في الحالة الاخيرة من تحوله إلى عناصره الاولية. ثم شاعت اديان اكلة اللحوم وبدأت تدفن الجثث وانتهت إلى المسيحية حيث اصبح تزيين الجثث فنون ازدهرت ادى إلى شيوع افكار تزيين جثث سائر الاشياء وضاعت الطاسة وشرب الماء في المتاهة الفكرية …
لذلك، خير حكمة هي العودة إلى الاصل وتنمية ذوق رحيق التتيم وتباً لجنون تزيين الجثة.